لماذا لم يفسر الرسول القرآن بنفسه؟

لماذا لم يفسر الرسول القرآن بنفسه؟
2019-01-28
ن. ب

سما الاردن | يقول العلامة الراحل، الشيخ محمد متولي الشعراوي، إنه "لو أن النبي تعرض لهذه المسـألة تعريضًا لا يناسب استعداد العقول في شيء، ربما فرقهم عن الأصل الفكري للقرآن والمنهجي، وقالوا: تخريف وكلام جنان". 

فيترك الحق سبحانه وتعالى منافذ لوثبات العقل، حتى إذا وثبت العقول في العلم أمكنها أن تجد الخير الذي يمكن أن يربطها بالكون كما خلق، ويجعل للعقول المعاصرة  لنزول القرآن عطاءً يفيدهم أيضًا. 

فلو أن رسول الله  صل الله عليه وسلم فسر القرآن، وأريد به الكونيات فيه، لجُمد القرآن، لأنه من منا يستطيع أن يفسر بعد أن فسر رسول الله.

سيقف الأمر، وما دام سيقف الأمر، تأتي المعطيات الجديدة، ولا تـجد في القرآن عطاءً له. إذن عدم تفسير رسول الله لكونيات القرآن هو تفسير لكونيات القرآن.

وتاليا الفيديو:

تعليقات القراء

تعليقات القراء