يا رجل (شفت الفيديو )

يا رجل (شفت الفيديو )
2019-12-30
فلاح القيسي
ن. ب

خاص سما الاردن | بادرني احد الناشطين على مايسمى  مواقع التواصل الاجتماعي  وهو صديق قديم وكان منفعلا وهو يسألني  " شفت الفيديو  " ، اجبته أي فيديو يارجل  ؟ صارت الحياة كلها فيديو وكل يوم فيديو ،  وعن أي منها تتحدث، فقال متهكما ( لويش انت صحفي ) اذا ماشفت الفيديو وأسترسل في حديث طويل غاضب ،  اذكر منه ( ناس ما بتستحي ) وين الامن ، وين الاخلاق ، وين الشرف ، الله يلعن ابو ....

 وماكان امامي الا ان اقاطع صديقي  كي أهدأ  ثورته وهي محقة طبعا ثورة رجل لا زال فيه بقية من حياء ،  ودم حار وغيرة ونخوة عربية بنكهة شرقية ،    فاخذته وجلسنا في زاوية مقهى قريب حتى لا يسمعنا زبائن المقهى فيظنوا اننا نتشاجر .

قلت يا صديقي هدأ من روعك واشرب القهوة واستغفر الله ، وانا اشرح لك عن الفيديو المقصود وأنا سمعت عنه ولم اسمح لنفسي ان احقق رغبة من ينشره  ليجمع اكبر عدد من المشاهدات (ترند ) بلغة الصحافة ، لكن ارجوك لا تقاطني حتى اكمل حديثي ، هذا الفيديو مشابه لكل فيديو على شاكلته ، هو نتاج ثورة التكنولوجيا والاتصال التي حولت العالم الى قرية صغيرة تتشابه في شوارعها واسواقها وناسها ومركباتها لكنها تتفاوت في ثقافاتها واخلاقها وقيمها ، فيما هو مباح وغير مباح وصحيح وغير صحيح ، كل ذلك خلق حربا غير معلنة بين الشعوب والدول والامم حرب لاتبقي ولا تذر عصفت بالدين واالاخلاق والمباديء وانهارت امامها منظومة القيم البشرية ، ولم تعد هذه الحرب بحاجة للبندقية والدبابة والطائرة ، بل سلاحها الفتاك والمدمر الكلمة والصورة قذاف سامه يستخدمها الاعلام الموجه بكل منابره وعلى رأسها مايسمى مواقع التواصل الاجتماعي ، و هو اسم مفرغ من دلالته لكنه مترجم ( السوشيال ميديا ) ، لذا حين تصبح  ( مهارة  التزييف (الفوتو شوب ) طوعا بيد من لا يخاف الله ، المتجرد من انسانية الانسان ، وغياب الضمير ، كل شيء يصبح ممكنا ، وهناك فبارك خاصة لانتاج مثل هذه الصور والفيديو الموجه لتدمير المجتمعات واغتيال القيم ، تستخدم بدهاء وخبث فنصدقها وننشرها ونجعلها حديث مجالسنا وندخلها بيوتنا، من باب الجهل بأهدافها اللعينة ، دون ان نسأل انفسنا ماهي الغاية من نشر مثل هذه الصور والفبديو التي تظهر الانسان بفعل رذيلة لا تمارسها الا البهائم ، وكان سابقا المثل لاتصدق كل ماتسمع واليوم يقول لاتصدق كل ماترى وتسمع ، وبلاش تقول ( شوف عيوني ) فعيونك لم تعد عيونك فلا تصدق ماتراه (مدبلج ) وادخل دورة (فتو شوب) لتصدق مأ أقول .
ابتسم صديقي وصافحني وقال ( مش بعيد بكره يركبوا صورتي اني سارق بنك  .( واصير مطلوب ) .

تعليقات القراء

تعليقات القراء