ناقوس الخطر القائم

ناقوس الخطر القائم
2019-12-10
فلاح القيسي
ن. ب

خاص سما الاردن |  انا لست متشائم بطبعي، انا من كانت تزهر احلامه الوردية في الفضاء المفترض، لكني عجزت ان اقنع ذاتي ان القادم اجمل، وان الايام المقبلة تبشرنا بسمن وعسل، نار الهشيم أتت على حديقة احلامي فاحترقت امال كنت زرعتها في الزمن الجميل، عصفت رياح الشك بجنونها واطفأت كل الشموع، اقتلعتنا العاصفة الحمقى من جذورنا.

انا لست وحدي الخائف والمتشائم بل كل المشاهدين والمتابعين لما يجري على مسرح الحياة. 

عرض مرعب حقا ومنصات التناحر تقصف، دماء تسيل انهارا وموت مجاني في كل ديار العروبة قتلة يضحكون، اطفال يصرخون، ارامل وثكالى وجماجم رجال تتدحرج، قيم تنهار فوق روؤسنا مخلفة كذب ونفاق وموت مشاعر، عدنا بلا احساس نزعوا الانسانية من قلوبنا، شباب ثمل ومخدرات غاب معها العقل عناوين اخبارنا قتل أمه سمل عيون زوجته قتل زوجته واطفاله، وذبح والده، حرق نفسه، هتك عرض المحرمات، استباحة لكل الموبقات، وقتلى بالمئات ثقافة مرعبة  على الجدران، تنبيء بالشر والرذيلة. مركبات متهورة ، لا احترام لكبير ولا رحمة لصغير. منظومة تربوية مشوهة. جياع يقتاتون من الحاويات. فقر مدقع، بطالة دفعت الشباب الى أرصفة الضياع ، فساد يفرخ فساد ، مخرجات انتخابات مخجله... ماذا بقي ايها المشاهدون لمسرح الحياة من بقية لطعم الحياة. اعذروني ايها السادة هذا ليس نصف الكأس الفارغ هذا الكأس كله الا القليل من رحم ربي ، الى اين نحن منحدرون؟، ألا من صحوة ؟ نيام نحن، على وقع ناقوس الخطر القائم. 

استفيقوا ايها العرب... فقد طمى السيل حتى غاصت الركب. 

تعليقات القراء

تعليقات القراء