سلاف فواخرجي تبكي

جاء تعليق الفنانة سلاف فواخرجي الأول على وفاة والدتها محزن للغاية، الأمر الذي سبب ضيق لكل محبيها داعين الله أن تتجاوز هذه الفترة العصيبة من حياتها.
2018-07-10 11:28:46

سما الأردن| جاء تعليق الفنانة سلاف فواخرجي الأول على وفاة والدتها محزن للغاية، الأمر الذي سبب ضيق لكل محبيها داعين الله أن تتجاوز هذه الفترة العصيبة من حياتها.

ونشرت سلاف فواخرجي عبر حسابها على انستقرام منشوراً مكتوب فيه: "وغابت ابتسامتي إلى الأبد"، ليكون هذا أول تعليق لها بعد رحيل والدتها الكاتبة ابتسام أديب، التي رحلت عن عالمنا يوم الجمعة الماضي 6 يوليو.

وانهالت تعليقات محبي سلاف فواخرجي داعين الله أن تتجاوز ألمها، وأن يلمها الصبر والسلوان.


سلاف فواخرجي تبكي محبيها بتعليقها بعد وفاة والدتها
سلاف فواخرجي تبكي محبيها بتعليقها الأول بعد وفاة والدتها

وكانت التقارير الصحفية كشفت أن ابتسام أديب والدة سلاف فواخرجي دخلت العناية المركزة مع مطلع شهر رمضان، بسبب وعكة صحية مؤلمة وظلت قرابة الشهر هناك، ثم خرجت من المستشفى بعد تحسن وضعها الصحي ولكنها توفيت بعدها بأيام في منزلها.

سلاف فواخرجي كتبت قبل رحيل والدتها بيومين رسالة مبكية عبر تغريدة على تويتر لتقول عنها: "على توقيت الثانية عشرة ظهرا، والسادسة بعد الظهر، اعيش ..في هذين الموعدين يسمح لي أن أر ابتسامتي لدقائق في العناية المركزة ومع كل شهيق منها أتابعه بقلبي قبل عيني أتنفسه معها، وأحيا من جديد...ابتسام أديب...سلامتك يا أمي".

ويأتي والدة سلاف فواخرجي بعد عامين من رحيل شقيقتها غير الشقيقة من والدتها، التي رحلت عام 2016 بعد صراع من المرض.

تعليقات القراء

تعليقات القراء