تحذيرات من عدوى خطيرة في الأعضاء التناسلية يسببها أحد علاجات السكري

تحذيرات من عدوى خطيرة في الأعضاء التناسلية يسببها أحد علاجات السكري
2018-09-13 11:04:45

سما الاردن| حذرت إدارة الغذاء و الدواء الأمريكية (FDA) من حدوث حالات عدوى نادرة ولكنها خطيرة في الأعضاء التناسلية والمنطقة المحيطة بالأعضاء التناسلية، تم الإبلاغ عنها مع صنف من أدوية السكري من النوع 2 تدعى مثبطات الصوديوم- الجلوكوز.

يُشار أيضًا إلى هذه العدوى الخطيرة النادرة بالتهاب اللفافة الناخر في العجان أو غرغرينا فورنييه.

مثبطات SGLT2 معتمدة من قبل إدارة الغذاء والدواء للاستخدام مع النظام الغذائي وممارسة الرياضة لخفض نسبة السكر في الدم لدى البالغين المصابين بمرض السكري من النوع 2.

مثبطات SGLT2 تخفض نسبة السكر في الدم عن طريق تخلص الكلى من السكر في الجسم عن طريق البول.

تمت الموافقة على مثبطات SGLT2 لأول مرة في عام 2013، وتشمل:

Canagliflozin.

Dapagliflozin.

Empagliflozin.

Ertugliflozin.

كما تمت الموافقة على دواء empagliflozin لخفض خطر الوفاة الناتج عن النوبات القلبية والسكتة الدماغية في البالغين الذين يعانون من مرض السكري من النوع 2 وأمراض القلب.

ما هي مضاعفات مرض السكري من النوع الثاني إذا لم يتم علاجه؟

العمى.

تلف الأعصاب.

تلف الكلى.

أمراض القلب.

متى على المريض القلق من الأعراض الجانبية؟

يجب على المرضى التماس العناية الطبية على الفور إذا واجهوا أي من الأعراض التالية:

ألم و احمرار في الأعضاء التناسلية أو المنطقة المحيطة بالأعضاء التناسلية إلى المستقيم.

انتفاخ في الأعضاء التناسلية أو المنطقة المحيطة بالأعضاء التناسلية إلى المستقيم.

حمى (حرارة فوق 100.4 ف).

الشعور عام بعدم الارتياح.

يمكن أن تزداد هذه الأعراض سوءًا، لذا من المهم البحث عن العلاج فورًا.

يجب على أخصائيي الرعاية الصحية تقييم المرضى والكشف عن غرغرينا فورنييه إذا كانوا يعانون من الأعراض المذكورة أعلاه.

 

في حالة اشتباه الأطباء بالأعراض الجانبية يجب بدء العلاج باستخدام:

المضادات الحيوية الواسعة النطاق.

التنظير الجراحي إذا لزم الأمر.

وقف الميض عن مثبط SGLT2.

مراقبة مستويات الجلوكوز في الدم عن كثب.

توفير العلاج البديل المناسب للتحكم في نسبة السكر في الدم.

غرغرينا فورنييه هي عدوى بكتيرية نادرة للغاية، لكنها مهددة للحياة، تصيب الأنسجة تحت الجلد التي تحيط بالعضلات، الأعصاب، الدهون والأوعية الدموية في العجان.

طور بعض المرضى الذين بدأو باستخدام مثبط SGLT2 غرغرينا فورنييه في غضون عدة أشهر وتم إيقاف الدواء في معظم الحالات.

تم نقل جميع المرضى الذين تعرضوا إلى المضاعفات إلى المستشفى واحتاجوا إلى جراحة. تطلب بعض المرضى عمليات متعددة وطور البعض مضاعفات متقدمة، كما توفي أحد المرضى نتيجة المضاعفات.

 

 

تعليقات القراء

تعليقات القراء