تجارة عمان تنظم ورشة عمل لوكلاء السياحة في البوسنة والهرسك

تجارة عمان تنظم ورشة عمل لوكلاء السياحة في البوسنة والهرسك
2019-09-21
A. A.j

سما الاردن | نظمت غرفة تجارة عمان اليوم السبت بالتعاون مع هيئة تنشيط السياحة وجمعية وكلاء السياحة والسفر الأردنية وسفارة البوسنة والهرسك في المملكة ورشة عمل لوكلاء السياحة والسفر في البوسنة والهرسك.

وهدفت الورشة التي افتتحها النائب الأول لرئيس الغرفة نبيل الخطيب إلى تعزيز التعاون الثنائي في جميع المجالات بما يخدم مصلحة كلا البلدين، وتوسيع التعاون مع البوسنة في مجالات الاستثمار والتجارة والاقتصاد، خاصةً في ظل توقيع عدة إتفاقيات تفاهم بين البلدين في مجال التشجيع والحماية المتبادلة للإستثمارات والخدمات الجوية.

وأشار الخطيب إلى متانة العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين، والاهتمام المتبادل للبلدين في تقوية هذه العلاقات في المجالات والأنشطة الاقتصادية المختلفة، خاصةً وأن القطاع الخاص في كل من الأردن والبوسنة يلعب دورًا نشطًا لزيادة التبادل التجاري بين البلدين.

وبين أن الميزان التجاري يميل لصالح البوسنة والهرسك ما يتطلب من الجانبين على العمل على تعزيز حجم التبادل التجاري بينهما، مشيراً إلى أن صادرات المملكة إلى جمهورية البوسنة والهرسك بلغت خلال العام الماضي 2ر1 مليون دولار مقابل 8 ملايين دولار مستوردات.

ولفت الخطيب إلى أن الأردن يمتاز بالأمن والاستقرار وبمواقع سياحية تنتشر في جميع أنحاء المملكة، بالإضافة إلى البنية التحتية المؤهلة وشبكة الطرق، وكذلك التنوع المناخي الجاذب للسياحة.

بدورهم، أشار أعضاء مجلس إدارة الغرفة الى الرغبة الكبيرة في استقطاب السياح البوسنيين إلى المملكة حيث يتمتع الأردن بالعديد من أنواع السياحة التي يقدمها للزوار.

من جهته، أشار نائب رئيس غرفة التجارة الخارجية للبوسنة والهرسك فجيكوسلاف فوكوفتش إلى أن العلاقات المتميزة بين البلدين هي أساس للتعاون المشترك بشتى المجالات وهناك فرص وإمكانيات إقتصادية وسياحية كبرى لكلا البلدين يجب إستغلالها، حيث لا زال حجم التبادل التجاري دون المستويات المرجوّة.

وأوضح أن بلاده تعتبر موزّعاً تجارياً لمنطقة دول البلقان وترتبط بعدة إتفاقيات تعاون تجاري مع عدد من الدول أهمها: إتفاقية تجارة حرة مع دول رابطة التجارة الحرة الأوروبية (الإفتا) واتفاقية التجارة الحرة في أوروبا الوسطى (السيفتا) وإتفاقية الإستقرارا والإنتساب مع الإتحاد الأوروبي.

وبين ان البوسنة والهرسك تنتج العديد من المنتجات التي تهم السوق الأردنية ومن أهمها الأحذية الجلدية عالية الجودة والألبسة الرسميّة والأخشاب والمعادن المختلفة وقطع غيار السيارات.

وقدم رئيس وحدة السياحة العلاجية والاستشفائية في هيئة تنشيط السياحة الدكتور جستن أبو عنزة عرضا تقديميا حول القطاع السياحي بالمملكة، مبينا أهمية الموقع الاستراتيجي للمملكة ودوره في جذب السياح من مختلف دول العالم، حيث تقوم الاردن بعمل 155 رحلة إلى القارة الأوروبية أسبوعياً.

وأوضح ان قطاع السياحة العلاجية يعتبر من أهم أنواع السياحة في المملكة، مشيرا الى أهمية البحر الميت العلاجية حيث يعتبر أكبر منتجع علاجي طبيعي في المنطقة، وكذلك السياحة الدينية كموقع المغطس.

واشار رئيس جمعية وكلاء السياحة والسفر محمد سميح الى دور القطاع السياحي في تعزيز الاقتصاد وأن على البلدين تعزيز العلاقات السياحية فيما بينها، وأهمية تطوير الترويج السياحي لكلا البلدين.

واوضح ان أكبر عائق يواجه القطاع السياحي بين البلدين هو عدم وجود خط طيران مباشر بين البلدين، وأن تأسيس خط طيران مباشر بين البلدين سيعمل على جعل كل بلد منهما موزع سياحي بالنسبة لمنطقتها.

إلى ذلك اشار سفير البوسنة والهرسك لدى المملكة ماتو زيكو إلى العلاقات السياسية المتميزة بين البلدين الصديقين وأهمية البناء على تلك العلاقات لتطوير التعاون الاقتصادي في شتى المجالات ، مبينا ان السفارة قامت بتسهيل إجراءات إصدار تأشيرات الدخول للأردنيين.

ولفت الى ان السفارة تعمل على متابعة موضوع تأسيس خط طيران مباشر بأسعار منافسة بين المملكة والبوسنة والهرسك بالتعاون مع شركة طيران (Ryan Air) لتسهيل التعاون السياحي فيما بينهما، وأن الرحلات المباشرة بين البلدين تقتصر حالياً على الطيران العارض .

وحضر اللقاء أعضاء مجلس ادارة الغرفة بهجت حمدان وماهر الشيخ يوسف والمهندس جمال بدران ومدير عام الغرفة بالوكالة ومدير عام الغرفة بالوكالة هشام الدويك وعدد من ممثلي وكلاء السياحة والسفر في البلدين.

--(بترا)

تعليقات القراء

تعليقات القراء