ملكة جمال الجزائر تتحدى نيران العنصرية

ملكة جمال الجزائر تتحدى نيران العنصرية
2019-01-10 11:53:52
اسراء زيادنه

سما الاردن | قالت خديجة بن حمو التي توجت باللقب يوم السبت الماضي، كأول ملكة جمال في الجزائر من ذوات البشرة السمراء لمنتقديها الذين وجهوا إليها تعليقات وصل بعضها إلى حد الإساءة على شبكات التواصل الاجتماعي "لن أتراجع بسبب الذين انتقدوني".

وشهدت مواقع التواصل الاجتماعي جدلا حول خديجة ومدى استحقاقها للقب وسخر البعض من لون بشرتها وملامح وجهها.

وفي حين اعتبر بعض المستخدمين أن خديجة لا تملك الجمال الكافي للفوز باللقب وأنها "لا تمثل جمال المرأة الجزائرية"، قال آخرون آخرون إنها تعبر عن "الثراء والتنوع الذي تتميز به الجزائر العميقة بكل مناطقها".

وتنحدر خديجة من ولاية أدرار في جنوب الجزائر، وقالت: "أنا فخورة بتحقيق حلمي وبولاية أدرار التي جئت منها".

اجتازت 20 مرحلة في المسابقة قبل أن تظفر بلقب ملكة جمال الجزائر 2019.

وأضافت خديجة في مقابلة مع تي سي إيه: "لا تحكموا على الإنسان قبل أن تعرفوه...فلا يوجد فرق بين الأبيض والأسود".

وكانت قد تضامنت الفنانة المغربية دنيا بطمة معها وردت على منتقدي ملكة جمال الجزائر 2019 خديجة بن حمو ودافعت عنها من خلال خاصية "ستوري" على "إنستغرام".

وكتبت: "لاحظت مدى الاستهزاء بخديجة بن حمو ملكة جمال الجزائر... طيب يا مثقفات يا جميلات يا فاتنات ومتعلماتيا بتوع المدارس من متى يجوز الاستهزاء بخلقة رب العالمين؟ من متى مسابقة ملكة الجمال تعتمد على الجمال فقط؟ نسيتم الثقافة.نسيتم الذكاء.نسيتم الأهداف."

وأضافت: "نسيتم أخلاقها وأدبها وتربيتها الحسنة التي لا أعتقد أن أي مثقفة ممكن تتمتع بهذه الصفات مع الأسف.. ارتقوا".

وتابعت: "فيكفي عدم ردها عل حقارتكم وتجريحكم. هذا في حد ذاته جواب وإهانة لشخصكم. ويار يت اللي تكلموا جميلات. ألف مبروك خديجة بن حمو".

واعتبر بعض المتابعين ذلك رداً على الإعلامية الكويتية مي العيدان ومواطنتها الكاتبة فجر السعيد اللتين سخرتا من الملكة. فقد شنت العيدان هجوماً لا يخلو من العنصرية والتطرف على بن حمو.

وأعادت نشر مقطع فيديو للحظة تتويج الشابة على حسابها عبر تطبيق "انستغرام" وأرفقتها بتعليق ساخر جاء فيه: "بذمتكم هذي ملكة جمال الجزائر، يعني أقوى مزة بالجزائر، والله على بالي أثيوبيا مضيعة بالحرم".

تعليقات القراء

تعليقات القراء