محاورة بين جنين وأمه

محاورة بين جنين وأمه
2018-11-28 17:06:51
د. رسلان بني ياسين

خاص سما الاردن | الأم: يا فلذة كبدي، قد إنتهت مدة حملك وآن لك أن تخرج من المشيمة الضيقة إلى هذه الدنيا الفيحاء.

الجنين: هيهات هيهات، أن أميل الى الترهات.

الأم: ماذا تعني يا بني ويا قرة عيني؟.

الجنين: أعني أني أافضل المنية على الخروج من جوفك إلى دار الدنيا الدنية.

الأم: ولم تبغض دار الدنيا وهي أوسع مما انت فيه وارحب.

الجنين: لإني منذ سرت في حرارة الحياة شعرت أنك لا تزالين مرتعدة الفرائص خافقة القلب مما دلني على شدة انزعاجك من حوادث الدنيا المكدرة.

الأم: يا بني، قد كان هذا كما تقول قبل أن تنقضي عهد الظلم والجور وإنقراض الحكومات المستبدة، أما الآن فقد استبدلت تلك الحكومات الظالمة بأخرى إن شاء الله اعدل منها.

الجنين: إذن، زدتيني حرصاً على الأستعصام بهذا الكن الكنين والحصن الحصين.

الأم: يا للعجب، كأنك يا بني فطرت على التقهقر فلم ترغب في هذه الحكومة.

الجنين: لا يا اماه، معاذ الله فأني اعرف فضل هذه الحكومة المقيدة ولكن من البديهي ان الحكومات السابقة اهملت كل شئ للشعب والحكومة لم يتم بعد من بشرى للشعب مما ينذر بالفوضى فلا اريد أن ازج بنفسي الى الدنيا في هذا الوقت.

الأم: انشدك الله والرحم يا بني لا تفجعني بنفسك ولا تضن علي بأنسك وأنزل على الرحب والسعه فأنا اقيك بنفسي من جميع التعديات وافديك بروحي من كل ما تخشاه.

الجنين: سبحان الله يا اماه كيف انزل وأنا كل يوم أسمع بحدوث الفظائع والفجائع ولا سيما قتل النفس، والمخدرات، وغيرها.

الأم: لا تهولنك هذه الأخبار يا بني فأكثرها إختلاق.

الجنين: كيف يكون اكثرها اختلاقاً؟ وقد أصم دوي الرصاص آذاني وطبق الأفق صراخ القتلى ونواح الثكالى واليتامى.

الأم: قد حان ولادتك وانا اخشى أن تجاوزت الوقت المعين لوضعك أن يعتريك إختناق يعدمك حياتك ويورثني الحزن الطويل بعدك.

الجنين: قد وطنت نفسي على ذلك وآثرت المقام في مكاني على ضيقه وخطره للتمتع بالحرية الحقةمع استتباب الأمن الداخلي فاسمحي لي بحياتي وانا استودعك الله والسلام.

تعليقات القراء

  • مبدع دائما،دكتورنا الحبيب!

  • شو هالمحاوره العجيبة الغريبه بين الجنين وأمه أما نحن الموجودين المتعايشين في هذه الدار الفسيحة ما لنا الا ألدعاء إلى الله ان يغير الحال إلى احسن حال فالحمد لله على كل حال

تعليقات القراء

  • مبدع دائما،دكتورنا الحبيب!

  • شو هالمحاوره العجيبة الغريبه بين الجنين وأمه أما نحن الموجودين المتعايشين في هذه الدار الفسيحة ما لنا الا ألدعاء إلى الله ان يغير الحال إلى احسن حال فالحمد لله على كل حال