جزيرة الأمل ,, إلى أين ,,؟

جزيرة الأمل ,, إلى أين ,,؟
2018-09-13 12:32
خليل النظامي

عندما سمعت اصوات أوجاع من ظننتهم فقراء وكادحين مثلي تصدح في سماء جزيرتي, شعرت بسعادة كبيرة حيث هييء لي أن الشعب الكادح قد فاق من سباته العميق وخرج يطالب بحقوقه, وشيء بداخلي حثني على الخروج والمشاركة معهم كجندي مكافح بين الصفوف, وفعلا ركنت الصحفي الذي بداخلي في احدى الزوايا, وأخرجت ذلك الناشط الكادح الذي يعيش بداخلي كي اشارك واهتف بكل قوه اريد حقي أريد محاسبة الفاسدين أريد الانصاف والعدل لأبناء جزيرتي,,,

وما ان وصلت اليهم وألقيت نظرة شامله اصابتني الدهشة والروعة وحيرة من المشهد وتفاصيله وكان من الواجب علي استعادة ذلك الصحفي الذي ركنته في احدى الزوايا لمعرفة ما الذي يحدث, وقلت للناشط الثائر بداخلي اهدأ يبدو أن الامور ليس كما تبدو, ودع الصحفي يرى بعينه ما الذي يحدث هنا.

وبدأت اتحرك هنا وهناك,, واقف خلف هذا,, واسمع ما تقول تلك الشقراء,,, ونسجت نفسي بينهم وكأنني خيط في ملابسهم,,, فسمعت شعاراتهم واحاديثهم, منهم من يجيد الحفظ,,, ومنهم من قام بتخزين الشعارات على هاتفه النقال وبين تارة واخرى يفتح هاتفه ومن ثم يعتلي الجموع ويصيح بهم,,,

وخلال تنقلي هنا وهناك والدهشة والحيرة تتملكني خرج الناشط الكادح الثائر من داخلي وبدأ يسألني أين إخوتي الكادحين,,؟ أين ابناءنا الفقراء,,؟ أين الجباه السمر,,؟ أين ابناء الفلاحين والبدو ,,؟ أين ابناء العسكر والشهداء,,؟ من هؤلاء,,؟ ما هذه الاشكال,,؟ من أين روائح العطر هذه,,,؟ من اين لهم تلك الملابس الجميله والباهضة الثمن,,,؟ أنظر هناك تلك السيارات المركونه اهذا معرض للسيارات الفارهه ,,؟ ليس على احدهم ضربة شمس او ندبة محارب,, ؟,!!!

وانتقل المشهد الى الصحفي وبدأ يتساءل : احقا هؤلاء فقراء وجياع خرجوا بثورة جياع,,,؟ فقد قرأت عن ثورات جياع كثيرة في التاريخ ولم يصدفني أن رأيت وصفا لثوار جياع بهذا الشكل,,!! إذن من هولاء ,,؟ ومن أين اتوا ,,؟ وماذا يريدون ,,؟ ومن يدعمهم,,؟ ومن يمولهم,,؟ ومن يوجههم,,؟ ومن يسيرهم,؟ ولماذا تم اختيار هذه الشرائح وليس الفقراء والجياع,,؟ يكاد عقلي ينفجر,,!!!

يا إلهي ما هذا الذي اراه أحقا هذه ثورة جياع,,؟ أحقا هذه شرائح غاضبة من سياسات الافقار والتجويع في الجزيرة,,؟ أين كانوا هؤلاء عندما تم رفع سعر رغيف الخبز,,؟ من هؤلاء وماذا يريدون ,,؟. أين كانوا عندما كان يعتقل احرار الجزيرة الجياع يوم بعد يوم,,؟

وعدت للكوخ على قمة الجبل وجلست وبدأت بمراجعة جميع الفيديوهات التي تم تصويرها ونشرها, ورصدت غالبية ردود الافعال من كافة الطبقات والشرائح السياسية والاقتصادية والنخب والذوات والرأسماليين والاقطاعيين والفقراء والكادحين والعمال من كافة الاصول والمنابت في جزيرتي, ومن هناك قمت بجمع كافة التصريحات التي صدرت من رؤوساء وحكام الجزر المجاوره والكتاب والصحفيين المحليين العرب والاجانب, ولم اترك عنصرا لم اقم برصدة ويا للهول ما وجدت,,, !!!!

لقد وجدت أن المشهد العام لجزيرتي بات مشوها حيث لا معالم واضحة له، فقد بات مؤكدا ان الجزيرة يسيطر على المشهد فيها مجموعة من العصابات واللوبيات بقيادة رموز نخبويه لها امتدادات خارجية تدعمها اجهزة استخباريه, وسفارات بعض الجزر بهدف تنفيذ مطامعهم السياسية في المحيط، هدفهم السيطرة على مجمل القرارات السياسية والاقتصادية في الجزيرة, وإلمحافظة على عدم اتزان الميزان الاجتماعي فيها, والاستمرار في افتعال الازمات من وقت لآخر لضمان عدم استقرارها, يساعدهم في ذلك تحكمهم في الموارد والمنافذ الاقتصادية الكبرى للجزيرة, وعدد من تزكيات كبار الانظمة الخارجية لهم, وعدد من الشخصيات المؤثرة في الجزيرة جيشوها لصالحهم لابقاءها متزعزعة, وإشعال فتنه تلو فتنه.

لوبيات وتيارات داخلية مستخدمة من قبل أنظمة خارجية متعاقدين شفويا مع شخصيات من كافة الصالونات ومن الصفوف الاولى والثانية والثالثة ولها جيوش صحفية واعلامية وتلفزة واذاعات وبرامج حظيت بشهرة إفتعال الازمات, معتمدين على مواقع التواصل الاجتماعي يستخدمون أدوات فنية وتقنية وصفحات وهمية بهدف استغلال اي حدث محلي وتعزيز نشرة بطرق مختلفة وبتوظيفات متنوعة وبعناوين محرضه ومفتنة لضرب جميع مكونات الجزيرة بعضها ببعض وزعزعة الامن الاجتماعي والسياسي والامني فيها وذلك لاهداف عديدة على رأسها ذلك المصلى الذهبي وانشاء جزيرة جديدة من عدة جزر مجاورة حفاظا على سفينة القراصنة التي استعمرت الشواطيء...

 

تعليقات القراء

تعليقات القراء