“تحديث منظومة الإصلاح”.. 15 وزيرا سابقا و14 حزبيا و18 سيدة و23 ناشطا

“تحديث منظومة الإصلاح”.. 15 وزيرا سابقا و14 حزبيا و18 سيدة و23 ناشطا
قبل يومين
ن.ب

سما الاردن | بعث جلالة الملك برسالة إلى رئيس الوزراء الأسبق سمير زيد الرفاعي، عهد إليه فيها بتشكيل لجنة تعنى بتحديث منظومة الإصلاح السياسي.

وحدد جلالته، موعد أقصاه بدء الدورة العادية المقبلة لمجلس الأمة والذي قد يكون في تشرين الأول أو الثاني القادم.

وضمن جلالة الملك بأن مخرجات اللجنة ستكون مستقلة، ونتائج عملها ستتبناها الحكومة، وأن تقدمها إلى مجلس الأمة دون تدخلات أو محاولات للتغيير أو التأثير.

ورسم جلالته في رسالته، العناوين العريضة لمسير الإصلاح مؤكدا على أن الأوراق النقاشية، هي وثيقة استرشادية للعمل.

وحول تشكيلة اللجنة التي ضمت 92 عضوا، يتبين من قراءة، أن عدد السيدات فيها بلغ 18 سيدة وبنسبة 20% من إجمالي أعضائها.

فيما أختير 14 عضوا، من حزبيين عامليين وفاعليين في أحزابهم، وبنسبة 15% من إجمالي أعضاء اللجنة، وكذلك أختير في التشكيلة 23 ناشطا شبابيا وحقوقيا، من الفعاليات من مختلف التوجهات والحراكات في الأردن وبنسبة بلغت 25% من إجمالي أعضائها.

وضمت اللجنة من أصحاب الخبرة، وزراء وأعيان سابقين، بلغ عددهم 16 عضوا وبنسبة قاربت 18% بالإضافة إلى وزير الشؤون السياسية والبرلمانية، بينما ضمت اللجنة 19 برلمانيا سابقا وبنسبة بلغت نحو 21%، تنوعوا بخبراتهم بين القانونية والسياسية والحزبية

كما ضمت التشكيلة 17 عضوا، من خلفيات أكاديمية وبحثية بنسبة بلغت نحو 19%، فيما تم اختيار 4 أعضاء من خلفيات نقابية وبنسبة بلغت 4% من إجمالي أعضائها.

كما تم اختيار 4 أعضاء، من خلفيات صحافية وإعلامية منهم رؤساء تحرير صحف وكتّاب وبنسبة قاربت 5% من إجمالي أعضائها.

(هلا أخبار)

تعليقات القراء

تعليقات القراء