بالوثائق: معدّلات ما دون ٩٥ تحصد مقاعد "طب" في الأردنية

بالوثائق: معدّلات ما دون ٩٥ تحصد مقاعد "طب" في الأردنية
2019-09-17
A. A.j

حصري سما الاردن | أظهرت سجلات القبول أن الحاصلين على الثانوية العامة من دول اجنبية تم قبولهم في كليات الطب وطب الاسنان وتخصصات في الهندسة على الرغم من تدني المعدلات والتي تراوحت بين ( 87 و 95 ) .

وأثارت نتائج القبول الموحد التي أعلنت مطلع الأسبوع الحالي، دهشة واستغراب عدد من الطلبة وأولياء أمورهم العاملين الإداريين في الجامعة الأردنية والمستشفى، وأنها مخيبة للآمال ولم تنصفهم، خاصة بعد الحصول على معدلات تؤهلهم لدخول كلية الطب أوالقبول بتخصصات تتوافق مع تحصيلهم في الثانوية العامة.

وأكدوا في تصريحات لـ "سما الأردن" بأن هنالك إجحاف بحقهم في نتائج القبول الموحد، وأشاروا إلى أن هنالك أبناء عاملين من أعضاء الهيئة التدريسية حصلوا على معدل اقل من 97 وتم قبولهم في كلية الطب وطب الاسنان وتخصصات في الهندسة بالجامعة الأردنية بعد حصولهم على الثانوية العامة من دول أجنبية .

وبينوا أن الآلية المعتمدة في القبولات لأبناء العاملين غير منصفة، حيث يتنافس الأقلية على النسبة الأكثر من المقاعد، إذ تبلغ النسبة الإجمالية المخصصة لأبناء العاملين بشقيه ( التدريسي والاداري ) 5% ، تذهب 3% منها لأبناء الهيئة التدريسية و 2% للعاملين الاداريين والفنيين.

وطالبوا إدارة الجامعة بضرورة إعادة النظر في هذه القسمة، مع الاشارة إلى أن عدد العاملين الإداريين نحو 7 الآف موظف بينما عدد اعضاء الهيئة التدريسية يراوح 1200 عضو .

وكانت "سما الاردن" حصلت على وثيقة تبين مجموعة من المطالب تقدمت بها لجنة تضم في اعضائها عدد من الموظفين العاملين في الجامعة والمستشفى، واحد المطالب تمحور حول إخضاع أبناء العاملين وأبناء أعضاء الهيئة التدريسية لنفس معايير القبول والتنافس على المقاعد الدراسية لجميع التخصصات وبدون استثناءات .

تعليقات القراء

تعليقات القراء