"إرادة" يدعو المجتمع الدولي والعالم الحر لتحمل مسؤولياته تجاه عدوان الإحتلال الصهيوني على قطاع غزة

"إرادة" يدعو المجتمع الدولي والعالم الحر لتحمل مسؤولياته تجاه عدوان الإحتلال الصهيوني على قطاع غزة
قبل يوم
ن.ب

سما الاردن | وجه حزب إرادة - تحت التأسيس نداء ودعوة للمجتمع الدولي والعالم الحر الى تحمل مسؤولياتهم الإنسانية والأخلاقية والقانونية بخصوص ما يجري من عدوان من قبل الاحتلال الصهيوني على قطاع غزة ، والذي أدى إلى استشهاد وإصابة العشرات من الفلسطينيين بينهم أطفالًا ونساءً وشيوخًا .

 

ووصف الحزب في بيان أصدره هذا العدوان بالهمجي و البربري والمتكرر على الشعب الفلسطيني والذي يحدث تحت سمع وبصر العالم أجمع وقد تم التأكد من هذه الإنتهاكات المستمرة من جميع الوفود الدولية التي زارت المنطقة عبر السنوات الماضية ، مطالبًا "إرادة" المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته والضغط لوقف هذا العدوان البشع لأن التاريخ لا يرحم. 

 

 وأكد الحزب الذي تابع تطورات عدوان الإحتلال الصهيوني ، أن الاحتلال وحده يتحمل المسؤولية الكاملة إزاء ما يحدث في الاراضي الفلسطينية المحتلة والعدوان الذي تمارسه على أكثر من مليوني فلسطيني يسكنون قطاع غزة وذلك باغلاق المعابر والحدود وهذا بدوره يشكل انتهاكًا للقانون الدولي الإنساني ، ويؤثر على المرافق الحيوية ويهدد حياة السكان . 

 

وشدد الحزب في بيان رسمي صدر عنه على أن ما يسمى بحكومة الاحتلال الصهيوني تسعى من وراء هذا العدوان إلى اغراض انتخابية وانعكاس ذلك على التنافس السياسي الداخلي وتحديد ملامح الحكومة المقبلة كل ذلك على حساب الأبرياء وأصحاب الحقوق .

 

وقال الحزب في بيانه أن هذا العدوان الذي لن يؤدي إلا إلى زيادة التوتر والعنف وعدم الاستقرار ، لن يثني الشعب الفلسطيني البطل المرابط عن مقاومة الاحتلال وصولًا لدحره وتحرير ارضه ، مؤكدًا وقوفه الكامل إلى جانبه في حقه في تقرير مصيره ونيل حريته وحقوقه المشروعة وإقامة دولته المستقلة على كامل ترابه الوطني .

 

ودعى الحزب الدول العربية التي تملك أي أوراق ضغط إلى مساندة الشعب الفلسطيني والعمل بكل الوسائل لوقف عدوان جيش الاحتلال الصهيوني والتوقف عن الانتهاكات المتكررة التي تستهدف شعبًا أعزلًا وترويعه، وضرورة توفير الحماية له . 

تعليقات القراء

تعليقات القراء