أصالة تنتقد المنافقات وأحلام ترد

أصالة تنتقد المنافقات وأحلام ترد
2019-02-05
ح.ع

أثارتْ الفنانة السورية، أصالة، حيرة جمهورها بسبب أحدث تغريدة قامت بكتابتها، عبر صفحتها في "تويتر"، تنتقد فيها النّفاق والمنافقات، إذْ توقّع بعض متابعيها، أنّها تقصد النجمتين، أحلام، ونوال الكويتية، بعد لقائهما الحارّ، والمليء بالبكاء مؤخرًا، في الكويت، بعد تصالحهما.

وكتبتْ أصالة: "كمّ أكّره النفاق والمنافقين والمنافقات.. النفاق ياجماعه سرطان المجتمع، والنفاق عكس الأخلاق وعكس التعامل الطيّب، وخلص هلّأ ارتحت".

ورغم عدم ذكر المطربة السورية الشّهيرة، لأي أسماء بتغريدتها، ولكنّ الكثيرين توقّعوا أنّها تقصد "أحلام ونوال"، بسبب تزامن تغريدتها مع تصالحهما، بل إنّ البعض أشار للنجمتين الخليجتين في التعليقات، حتى تقوما بالردّ عليها.

واعتبر عدد من متابعي أصالة، أنّ ردّ أحلام يحمل رسالة قوية ما بين سطوره، لافتين إلى أنّ أحلام أرادتْ التأكيد، على أنّ علاقتها مع نوال خالية من النّفاق، إنْ كانتا فعلًا، هما المقصودتان من جانب أصالة.

وحرصتْ الفنانة، نوال الكويتية، على استقبال الفنانة الإماراتيه أحلام، واستضافتها في منزلها، فور وصول الأخيرة إلى الكويت، لإحياء إحدى حفلات الزّفاف هناك.

وتبادلتْ النجمتان الأحضان، والقبلات، فضلًا عن انهيار أحلام بالبكاء، خاصّة وأنّ هذا هو اللّقاء الأوّل بينهما بعد الصلح، ما يعكس مدى حبّهما، واشتياقهما لبعضهما، طيلة السّنوات الماضية.

وحرصت الفنانة نوال الكويتية على استقبال الفنانة الإماراتيه أحلام واستضافتها في منزلها، فور وصول الأخيرة إلى الكويت لإحياء إحدى حفلات الزفاف هناك.

وتبادلت النجمتان الأحضان والقبلات، فضلًا عن انهيار أحلام بالبكاء، خاصة وأن هذا هو اللقاء الأول بينهما بعد الصلح؛ ما يعكس مدى حبهما واشتياقهما لبعضهما طيلة السنوات الماضية.

ونشرت أحلام مقطع فيديو من داخل منزل نوال عبر حسابها على "إنستغرام"، أثناء قيام الأخيرة بتحضير الطعام، معلقة: "مشغولين حاليًا".

وكانت النجمتان أحلام ونوال الكويتية أنهتا خلافاتهما، على الهواء مباشرة ببرنامج "مجموعة إنسان"، على قناة "mbc"، في رمضان الماضي، بعد تقديم النجمة الإماراتية اعتذارًا لنوال عن كلّ ما مضى.

وفاجأتْ نوال الكويتية أحلام، بمداخلة هاتفية، تعبّر فيها عن مدى اعتزازها وحبّها لها، مشيرة إلى أنهما تجمعهما عشرة طويلة، وعيش وملح، متمنية أنْ يجمعها عمل جديد قريبًا.

وتسبّب حوار نوال في انهمار دموع أحلام؛ ما أدّى إلى بكاء نوال أيضًا التي أكدت أنّ أحلام أكرم منها، لأنّها بدأتْ بالصلح، مشدّدة في الوقت نفسه، على أنّ رمضان شهر الحبّ والتسامح، ويسعدها أنْ تتصالح معها.

تعليقات القراء

تعليقات القراء